الرئيسية / رياضة / مبابي يمنح نانت هدف الفوز علي باريس سان جيرمان.

مبابي يمنح نانت هدف الفوز علي باريس سان جيرمان.

تعرض فريق باريس سان جيرمان للخسارة أمام نانت، مساء الأحد، في بطولة الدوري الفرنسي.

وتلاقى الفريقان في حديقة الأمراء في الجولة التاسعة والعشرين، حيث خسر باريس سان جيرمان بهدفين مقابل هدف.

باريس تقدم بهدف جوليان دراكسلر في الدقيقة 42 من عمر الشوط الأول.

واستفاق نانت في الشوط الثاني حيث نجح في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 59 عن طريق راندال مواني.

وفي الدقيقة 71 أحرز موسيس سيمون هدف فوز الضيوف.

بتلك النتيجة، تجمد رصيد باريس سان جيرمان عند 60 نقطة في المركز الثاني، بينما ارتفع رصيد نانت إلى 27 نقطة في المركز الثامن عشر.

ليكيب: سرقة مجوهرات ثمينة من منزل دي ماريا.. وضرب والد ماركينيوس

كشفت صحيفة “ليكيب” الفرنسية عن حجم السرقات التي تعرض لها ثنائي الفريق الأول لكرة القدم بنادي باريس سان جيرمان، آنخل دي ماريا وماركينيوس، أثناء مباراة نانت في الدوري الفرنسي.

وتعرض منزل دي ماريا للسرقة وهو ما جعل المدير الفني، ماوريسيو بوتشيتينو، يستبدله في الدقيقة 57 من زمن المباراة للذهاب والاطمئنان على أسرته.

وبحسب الصحيفة الشهيرة، عائلة دي ماريا بخير ولكن منزله قد تعرض للسرقة من قبل بعض قطاع الطرق الذين قاموا بالحصول على بعض الساعات والمجوهرات القيمة والتي تقدر بأكثر من 500 ألف يورو.

بينما أكدت “ليكيب” أن والد ماركينيوس تعرض للضرب أثناء قيامه بإطعام كلبه في حديقته من قبل السارقين على وجهه وصدره وضلوعه، لإرغامه على إخبارهم بأماكن الأشياء الثمينة في البيت.

تم سرقة عدة أشياء من منزل عائلة ماركينيوس و2000 يورو نقدًا.

ما كشفت عنه الصحيفة الفرنسية يأتي متناقضًا لما جاء في بيان ماركينيوس عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام” حيث أكد أن جميع أفراد أسرته بخير ولم يتعرضوا لأي إيذاء ولكن فقط لحالة من الذعر.

ماركينيوس يوضح حقيقة تعرض منزله للسرقة خلال مباراة باريس سان جيرمان ونانت

أصدر مدافع ولاعب وسط الفريق الأول لكرة القدم بنادي باريس سان جيرمان، ماركينيوس، بيانًا رسميًا خلال الساعات القليلة الماضية لتوضيح حقيقة عملية السطو على منزل والديه في العاصمة الفرنسية “باريس”.

وكشفت الصحافة الفرنسية يوم أمس الأحد، عن عملية سطو تعرض لها نجما باريس سان جيرمان، ماركينيوس وآنخل دي ماريا، خلال مشاركتهما في مباراة نانت في بطولة الدوري الفرنسي.

كانت هناك حالة من الغموض حول سلامة أفراد أسر ماركينيوس ودي ماريا، حيث خرجت بعض التقارير التي تفيد بأنهم قد تعرضوا للخطف أو القتل.

ونشر ماركينيوس عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام” لتوضيح الأمر، وكتب المركز الإعلامي للبرازيلي: “يؤكد المركز أنه خلال المباراة بين باريس سان جيرمان ونانت، اقتحم بعض قطاع الطرق منزل والدي اللاعب الذي كان هو هدف السارقين”.

وتابع: “في وقت السطو، كان أقارب اللاعب البرازيلي في مكان الإقامة، لكنهم لم يتعرضوا لأي إيذاء من جانب هؤلاء اللصوص، هم جميعًا بخير، لقد كان مجرد شعور بالذعر، السلطات الفرنسية تحقق في الواقعة بالفعل”.

وأفادت التقارير الإخبارية أن عائلة دي ماريا لم تتعرض إلى أي إيذاء من أي نوع، حيث قام اللصوص بسرقة بعض محتويات المنزل دون سماعهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *